استقبال رسمي وشعبي كويتي لرئيس البرلمان «قائد الانتفاضة ضد إسرائيل»

 

– احتفت الكويت رسميا وشعبيا بموقف رئيس مجلس الأمة (البرلمان) مرزوق الغانم، الذي تسبب بطرد الوفد الإسرائيلي من اجتماع دولي في روسيا، أمس، لدرجة وصفته صحيفة بـ»قائد انتفاضة عربية ضد إسرائيل».

وتجمع عدد من الوزراء والنواب في مجلس الأمة الكويتي، لاستقبال رئيس المجلس مرزوق الغانم والوفد البرلماني المرافق له، بعد عودتهم من مدينة سان بطرسبورغ الروسية، ولموقفه من الوفد الإسرائيلي، أثناء مشاركته في أعمال مؤتمر الاتحاد البرلماني الدولي الـ137.

وعرضت الصحف الكويتية (الخاصة) موقف رئيس البرلمان باحتفاء وإشادة كبيرة، وتحت عناوين مختلفة، فقالت صحيفة «الرأي»: «الغانم يوجه صفعة تاريخية لإسرائيل».

وشهدت الجلسة هجوماً عنيفاً من قبل الغانم على الوفد الإسرائيلي، واصفاً إياه ودولته بالإرهابية وقاتلة الأطفال، وقال الغانم: «أقول للمحتل الغاصب إن لم تستحِ فافعل ما شئت، عليك أيها المحتل الغاصب أن تحمل حقائبك وتخرج من القاعة بعد أن رأيت ردة فعل برلمانات العالم».

وقال: «اخرج من القاعة إن كانت لديك ذرة من كرامة… يا محتل يا قاتل الأطفال».
وبحماس شديد، صفق الحضور لكلمة رئيس مجلس الأمة الكويتي، بينما أظهرت الصور استياء الوفد الإسرائيلي وخروجه من قاعة الاجتماعات.
ولاقت كلمة رئيس مجلس الأمة الكويتي، مرزوق الغانم، مدتها 45 ثانية، مشاركة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث وصفها العديد من المغردين من كافة الدول العربية بـ»المشرفة»، بينما أطلق ناشطون وسم (#مرزوق_الغانم)، معبرين عن فخرهم واعتزازهم بما قاله في المؤتمر الدولي.
وأشاد أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، الخميس، بـ»الرد الحازم» لرئيس مجلس الأمة (البرلمان) مرزوق الغانم، الذي تسبب بمغادرة الوفد الإسرائيلي لاجتماع دولي، في روسيا، أول أمس الأربعاء، واصفا إياه بأنه «مشرف».
جاء ذلك في برقية بعثها الصباح إلى الغانم، ونشرت نصها وكالة الأنباء الكويتية الرسمية «كونا»، مساء أمس
وقال أمير الكويت في برقيته: «تابعنا بكل الاهتمام والتقدير ردكم الحازم على رئيس وفد الكنيست الإسرائيلي وتصديكم له في الجلسة الختامية لمؤتمر الاتحاد البرلماني الدولي في مدينة سانت بطرسبرغ في روسيا على خلفية موضوع النواب الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية ومطالبتكم للوفد الإسرائيلي بمغادرة القاعة».
وأردف: «نشيد بهذا الموقف المشرف الذي كان محل تقدير ممثلي الدول العربية الشقيقة والدول الصديقة المحبة للسلام في هذا البرلمان الدولي».
الصباح اعتبر أيضا أن موقف الغانم «يجسد جليا موقف دولة الكويت الداعم للأشقاء الفلسطينيين من أجل استعادة حقوقهم المشروعة ونصرة قضيتهم العادلة».
وأشاد عدد من القيادات الفلسطينية بموقف الغانم، حيث تلقى رئيس البرلمان الكويتي اتصالات هاتفية مشيدة بموقفه من كل من محمود العالول عضو اللجنة المركزية لحركة «فتح»، نائب رئيس الحركة، أمس الخميس، شكره «باسم الحركة على موقفه المشرف والجريء في تعرية وكشف زيف الرواية الإسرائيلية، خلال المؤتمر الـ137 للاتحاد البرلماني الدولي، الذي انعقد في مدينة سانت بطرسبورغ».
كما هاتف إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، مساء أمس، رئيس البرلمان الكويتي، حيث أشاد بالخطوة «المباركة التي قام بها بطرد رئيس الكنيست الصهيوني من لقاء برلماني دولي».

 

الجمعة, أكتوبر 20th, 2017 2 مشاهدة لا تعليق

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: