ممثلة تتهم جورج كلوني بالتحرّش. بها.. كيف ردّ؟

 

بعد فضيحة التحرش التي طالت المنتج هارفي وينست، بعدد النساء اللواتي اتهمته بالتحرش بهنّ، أقدمت الممثلة الأميركية فانيسا ماركيز، في سلسلة تغريدات وتعليقات لها عبر صفحها الرسمية بوضع جورج كلوني على ما أسمته بـ “اللائحة السوداء” والمساهمة في إنهاء مسيرتها الفنية، بحسب ما أوردت عدة مواقع ومجلات فنية.

وتعليقاً على إحدى تصريحات كلوني حول منتج هوليوود “المتحرش”، ردّت الممثلة ماركيز قائلةً”: “ساهم كلوني في وضعي على القائمة السوداء عندما شكوت من التحرش الذي كنت أتعرض له، فالنساء اللواتي لا يتماشين مع قواعد تلك اللعبة يخسرن مهنتهن، وهذا ما حل بي، لقد خسرت”.

كما أعادت ماركيز نشر إنتقاد كلوني وعلقت عليه بالقول: “هذا هراء، ساهم كلوني في وضعي على اللائحة السوداء حين اشتكيت من مضايقات وتحرشات تعرضت لها خلال تصوير ER” (وهو مسلسل ذاع صيته في العام 1995).

بالمقابل، رد جورج كلوني مؤكداً في تصريح لـ E! News أنه لم يكن أصلاً يعلم أنها وضعت على “لائحة سوداء” وأضاف قائلاً: “إن كنت سأسلم جدلاً بما تقوله، فأنا لم أكن منتجاً ولا مخرجاً في هذا المسلسل، ولم يكن لي أي علاقة باختيار الممثلين، بل كنت مجرد ممثل”.

يذكر أن كلوني كان علق على فضيحة هارفي وينستن، قائلاً: “هارفي اعترف بكل شيء ولا يمكن الدفاع عنه”، كما أنه شارك وفانيسا ماركيز في مسلسل “إي آر”.

الإثنين, أكتوبر 16th, 2017 1 مشاهدة لا تعليق

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: