Advertisements
مارسيال يقود مانشستر يونايتد لاجتياز عقبة توتنهام

 

نجح مانشستر يونايتد، في تحقيق مراده بالفوز على ضيفه توتنهام، بهدف وحيد أحرزه البديل أنتوني مارسيال يوم السبت، في افتتاح مباريات الجولة العاشرة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وبهذه النتيجة، يحافظ مانشستر يونايتد على المركز الثاني برصيد 23 نقطة، متقدما بفارق 3 نقاط على توتنهام، ومتأخرا بفارق نقطتين عن المتصدر مانشستر سيتي، الذي يقابل وست بروميتش ألبيون في وقت لاحق السبت.

وغاب عن صفوف توتنهام هدافه هاري كين، بداعي الإصابة، وأشرك المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، الكوري الجنوبي سون هيونج مين، وحيدا في خط الهجوم، بدعم من الدولي الإنجليزي ديلي ألي.

أما مدرب مانشستر يونايتد جوزيه مورينيو، ففضّل إشراك 3 لاعبين في عمق الدفاع رغم غياب كين، مقابل التضحية بمنطقة خط الوسط التي يغيب عنها كل من بول بوجبا ومروان فيلايني للإصابة أيضا.

ولم يشهد الشوط الأول من اللقاء فرصا خطيرة على المرميين، باستثناء ركلة حرة مباشرة لمانشستر يونايتد سددها ماركوس راشفورد، وتصدى لها حارس توتنهام هوجو لوريس، لكن الفريق الضيف كان الأكثر سيطرة على مجريات الشوط بفضل تماسك خط وسطه، مقابل اعتماد يونايتد على المرتدات التي لم تجد نفعا.

واختلف الأمر في الشوط الثاني، وتجرأ مانشستر يونايتد أكثر في هجماته، خصوصا مع دخول الثنائي جيسي لينجارد وأنتوني مارسيال، في وقت عانى فيه توتنهام من عزله مهاجميه، ليدحل فرناندو يورنتي بدلا من سون.

وأهدر ديلي ألي فرصة التقدم لتوتنهام عندما ضل طريق المرمى من مسافة قصيرة، ورد يونايتد عبر رأسية محكمة من رأس الحربة البلجيكي روميلو لوكاكو أصابت القائم الأيسر، لكن الفريق المضيف تمكن أخيرا من التقدم في الدقيقة 81، بعدما نفذ الحارس دافيد دي خيا ركلة مرمى طويلة حوّلها لوكاكو برأسه إلى مارسيال الذي دخل بالكرة منطقة الجزاء ووضعها في الشباك.

Advertisements
السبت, أكتوبر 28th, 2017 3 مشاهدة لا تعليق

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: