نادراً ما يرى المتابعون اليوم علاقة حبّ قوية تجمع فنّانين تحت أضواء الشهرة. وقلّة قليلة الّذين يبرزون حياتهم الزوجية إلى العلن. ونذكر من هؤلاء، الفنّانة اللبنانية ليلى اسكندر، الّتي نشرت مؤخراً على إحدى صفحاتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو جمعها مع زوجها، الفنّان السعودي يعقوب الفرحان، وهما يرقصان في احد المطاعم، وذلك استجابة لدعوة الفرحان بالرقص معه أمام أعين الحاضرين.

وبدا من خلال المقطع المصوّر، أنّ اسكندر كانت تصفّق تفاعلاً، الأمر الّذي شجّع زوجها على دعوتها إلى الرّقص. وما إن انتشر الفيديو حتّى لاقى إعجاب المئات من المعجبين.