Advertisements
صور: 7 مواقع أثريَّة مُهدَّدة بالانقراض

 

كلَّ عامٍ، يُعلن “الصندوق العالمي للآثار” عن “لائحة المراقبة” الخاصَّة بمواقع التراث الثقافي، التي يهدِّدها “الصراع الإنساني والكوارث الطبيعيَّة وتغيّر المناخ والتصحّر”. في جزء من النشاط، المساعدة في رفع مستوى الوعي، ولكنّ الصندوق خصّص أيضًا أكثر من 100 مليون دولار على مرِّ السنين، للحفاظ على هذه المواقع المُهدَّدة بالانقراض. على اللائحة، سبعة مواقع بحاجة إلى إعادة ترميم، للحفاظ على أهميتها التاريخية.

1. مدينة تعز القديمة


تعدّ مدينة تعز التاريخية، ثالث أكبر مركز حضري في اليمن، وهي اليوم ساحة معركة في الحرب الأهلية التي بدأت في هذا البلد منذ أوائل سنة 2015.

2. “بوفالو سنترال ترمينال”


محطة “بوفالو” المركزيَّة مبنيَّة وفق طراز الـ”آرت ديكو” سنة 1929، وهو الوقت الذي كانت “بوفالو” فيه واحدة من أكبر المدن، وأكثرها حيويَّة من الناحية الاقتصاديَّة في أمريكا الشماليَّة… ترك القطار الأخير المحطَّة سنة 1979، وظلَّ المبنى مُغلقًا ما يقرب من عقدين، حتَّى تمَّ شراء المحطَّة من قبل صاحبها الحالي.

3. “سيرو دي أورو”


النهب والإهمال، هما بعض من التحدِّيات التي تواجه هذا الموقع الأثري، الواقع على بعد 140 كيلومترًا جنوبي “ليما”، في مقاطعة “كانيت” بالبيرو.

4. مدينة “كراتشي”


في وقت تقسيم الهند البريطانيَّة سنة 1947، كانت مدينة “كراتشي” الباكستانية مركزًا رئيسًا للتجارة، ويبلغ عدد سكَّانها حوالى 450.000 نسمة. ومنذ ذلك الحين، شهدت المدينة الساحليَّة زيادة قدرها 50 ضعفًا تقريبًا في عدد سكَّانها، ما أصبح يعرقل الحفاظ على نسيج المدينة التاريخي.

5. مئذنة الهدبة


كانت مئذنة الجامع الكبير النوري معلمًا بارزًا في مدينة الموصل العراقيَّة القديمة، وقد عرفها المحليُّون باسم الهدبة، أو القنّب، بسبب ميلها الواضح. في 21 يونيو / حزيران 2017، اقتحم مسلحون من “تنظيم الدولة الإسلاميَّة”، واضعين متفجرات لتفجير المئذنة والمسجد.

6. المسرح الكبير في قصر الأمير “كونغ”


في القرن التاسع عشر، كان الأمير كونغ، وهو رجل دولة وعضو في أسرة تشينغ الإمبراطورية، يسكن المكان، وهو الأكثر شهرة من جميع المساكن الأميرية في بكين … في حين جُدِّد مبنى المسرح خلال ثمانينيَّات القرن الماضي، هو الآن في حاجة إلى برنامج لاستعادة مظهره الأصلي، مستفيدًا من الوثائق المُكتشفة أخيرًا. ولا تزال العُروض تُنظَّم في داخله.

7. “رمال تالكا كونستيتوسيون”


إنّ “رمال تالكا-كونستيتوسيون” في “تشيلي”، هي عبارة عن فرع للسكك الحديد، بطول 55 ميلًا، ويربط مدينة “تالكا” بميناء “كونستيتوسيون”… وهناك خطط مستمرَّة لاستعادة محطات فرع السكك الحديد وتحسين الخدمات، في ظلِّ الانتكاسة في يناير/ كانون الثاني2017، عندما اندلعت حرائق الغابات الاسوأ في المقاطعات، ما أثَّر على عدد المحطَّات، وعلَّق خدمة القطارات، وترك العديد من المدن والسكان المعزولين مؤقَّتًا.

شاركونا تعليقاتكم…

 

 

Advertisements
الأحد, أكتوبر 22nd, 2017 15 مشاهدة لا تعليق

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: