بعد فعلها الفاضح…غادة عبد الرازق تواجه عقوبة السجن لمدّة 7 سنوات

 

قطعت محكمة جنح المعادي في جلسة الأحد كل الطرقأمام محاولات إطالة أمد دعوة الممثلة المصرية غادة عبد الرازق وقررت حجزها للحكم فيما يتعلق باتهامها بارتكاب جنحة الفعل العلني الفاضح، بعدما تواصلت مع معجبيها عبر بث مباشر بالفيديو في أحد مواقع التواصل الاجتماعي وردّت على أسئلتهم وهي في حالة تشبه السكر، مرتدية ملابس نوم، وظهر جزء حساس من جسدها خادش للحياء عدة مرات للناس على مواقع التواصل الاجتماعي، لكون الفيديو يذاع مباشرة، وما أن تم بثه، حتى انتشر على جميع مواقع التواصل الاجتماعي بصورة كبيرة، وأصبح متداولاً.

تصرف غادة أكدته المحكمة بأنه فعلاً خادشًا وفاضحًا للجميع، دون أن تراعي حرمة الجسد والأخلاق والقيم السائدة في المجتمع، موضحًا: “فبدلاً من أن تقوم بدورها كفنانة لغرس القيم النبيلة، قامت بالنقيض من هذا بإفساد الأخلاق، ونشر الفسق والفجور ونشر الفحشاء والرذيلة بين الناس، وبعد ذلك قامت بعد أن تعرضت للهجوم الشديد من قبل الجمهور، وبعد أن اكتشفت ما فعلته من فعل مجرم، بحذف الفيديو من على صفحتها الشخصية، ولكن بعد أن ظهر ذلك الفيديو للكافة، وعلم به القاصي والداني”.

وينتظر حالياً غادة عبد الرازق إما البراءة باعتماد التقرير الطبي أو سجن لا يتجاوز العام مع إيقاف التنفيذ والقرار الاخير والاقسى هو  حكم مشدد بالحبس قد يصل إلى سبع سنوات سجن.

الإثنين, أكتوبر 30th, 2017 2 مشاهدة لا تعليق

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: