يبدو أن حلول النجمة فيفيان مراد ضيفة على برنامج اللمة وما فما، للإعلامية عفاف الغربي، لم يمر على خير، فـ”من لا يحترمنا لا يحترم جمهوره”، بهذه العبارة القاسية ردّت الغربي بعدما تأخّرت مراد على موعد الحلقة، الأمر الّذي أثار جدلا واسعاً في الوسط الإعلامي، لربّما وللمرة الأولى لا يقدّر الإعلامي قيمة ضيفه القادم إلى تونس من بلدٍ آخر.

فما إن انتشر فيديو الحلقة على الهواء، حتّى إنهالت التعليقات السلبية، والإنتقادات بحق تصرّف الإعلامية الغير المهني، بحسب ما وصفه البعض.

وكأي إعلام يقف مع الحقيقية وبموضوعية، أجرى موقعنا إتصالا مع فيفيان مراد، وعلم منها بأنّ معدّي البرنامج كانوا على علمٍ بأنّ مراد لديها إرتباطات أخرى، لكن ومع إصرارهم الشديد، لم تسمح أخلاق مراد بأن تردّها خائبة، ليحدّد موعد المقابلة بين الخامسة والسادسة من بعد الظهر.

فيفيان كأي نجمة تمتلك ريشتها الأنثوية لتطلّ على جمهورها بأبهى حلّتها، وذلك يحتاج لوقت، ولكنّها ومع ذلك لم تتأخّر على حلقتها بالمدّة الّتي تخيّلها أي مشاهد بعدما شاهد ردّة فعل الغربي، فوصلت فيفيان إلى الاستوديو قرابة الساعة الخامسة والنصف، أي الوقت المتّفق عليه، حاملةً بيديها باقة من الزهور المفعمة برائحة المحبّة، لتقدّمها للإعلامية كرمز شكرٍ لها.

وفي ختام الإتصال، قالت فيفيان أنّها ستنشر فيديو يوم غد الثلاثاء توضح فيه كل ما حصل معها، آملةً أن يتم إحترام الفنّان العربي، واستخدام العبارات الّتي تليق بحق مسيرته الفنّية.