نفت الممثلة السورية أمل عرفة ما نشره موقع تلفزيون “الجديد” عن مغادرتها بلدها سوريا نهائياً واستقرارها في مصر، مؤكدة أنها تعيش في دمشق مع ابنتيها مريم وسلمى وأن ما نشر عنها غير صحيح أبداً.

وقالت أمل خلال حديثٍ لها لموقع “الفن”: “صحيح أنني أقرأ نصاً مصرياً، لكن مشاركتي في دراما المحروسة لا يعني أبداً أنني سأغادر سوريا، وأنا مستعدة للعمل أينما كان بشرط جودة العمل الذي سأشارك فيه”.

وأضافت: “أقيم حالياً في منزلي في دمشق، وإن متُ لن أدفن إلا بجانب قبريّ أمي وأبي بأرض الشام، وكل من يقول غير ذلك فهو كاذب”.