في حلقة جديدة من مسلسل باب الحارة يطلق الفرنسيون سراح “لبن” الذي قتل شقيقته عائشة بسبب زواجها من “النمس” ويطلبون منه أن يصبح جاسوساً له في الحارة فيوافق.

يخرج “لبن” من السجن ويذهب الى الحارة، ويدخل الى “المضافة” حيث يتواجد كبار الحارة فيطردوه، من ثم يخبرهم أن الفرنسيين أخرجوه من السجن كي يصبح جاسوساً لهم وهو وافق على ذلك كي يخرج من السجن فقط، وعندما خرج قرر كشف المخطط لأهل الحارة، فيوافق الأعضاء أن يبقى “لبن” في الحارة.

أما النمس (مصطفى الخاني) فلا يزال فاقداً للذاكرة وتأتي جدته لتجلس الى جانبه في محنته، بعدما قام “تنكة” بإخبارها ان حفيدها حصل معه مشكلة صحية.

يأتي الى الحارة شخصاً يدعي أن لديه مال مع “أبو حازم” وتحدث معركة بين أهل الحارة والشخص الغريب، وبعد إنتهاء المعركة يذهب الجميع الى المخفر، فيأتي إتصال لأبو جودت “رئيس المخفر” من القيادة الفرنسية تطلب منه اخلاء سبيل الشخص الغريب لأنه “مدعوم”.

أما فيما يتعلق بقضية “معتز” تبدأ شكوك المحامية جولي بعلاقة “سمعو” بمقتل “ظافر” وتخبر أبو عصام (عباس النوري) بذلك فيطلب من نجله عصام أن يضع “سمعو” تحت نظره ليكشف علاقته بالموضوع، كما تتدخل المحامية جولي (رنا الأبيض) لتخطب “صفا” لإبن عمها “نزار” حيث نصحته أن يأخذ صفا الذي يلاحقها الفرنسي ويهرب بها الى تركيا أو بغداد.